السياسات الثقافية في المنطقة العربية


مشروع تعاون بين "إتجاهات. ثقافة مستقلة" و "المورد الثقافي" و المؤسسة الثقافية الأوروبية

خلال العام 2009، أطلقت مؤسسة المورد الثقافي بالتعاون مع المؤسسة الثقافية الأوروبية (European Cultural foundation) والمجلس الثقافي البريطاني مبادرة إقليمية تهدف إلى بناء قاعدة معرفية تدعم التخطيط والتعاون الثقافي في المنطقة العربية، وكانت الخطوة الأولى هي إجراء مسح استكشافي للسياسات والتشريعات والممارسات التي توجه العمل الثقافي في ثمان دول عربية هي: لبنان وسوريا والأردن وفلسطين ومصر والجزائر وتونس والمغرب.

بعد ذلك تم العمل على تشكيل مجموعات وطنية للسياسات الثقافية في عدة دول عربية هي : مصر، المغرب، الجزائر، موريتانيا، سوريا، اليمن، فلسطين، لبنان، الأردن، تونس.

تنشط هذه المجموعات بهدف التغيير على صعيد السياسات الثقافية،  ابتداء بخطّ السياسات الثقافية في ثمانية بلدان عربية، وتطويرها عبر المؤتمرات، والمحاورات، والأبحاث، وحملات الدعم، وغيرها العديد من الأشكال والاستراتيجيات، بهدف التغيير الايجابي على المستوى الحكومي وكذلك في القطاع المستقل.

دور مؤسسة اتجاهات ضمن المشروع

تعمل مؤسسة اتجاهات كمنسق اقليمي للمشروع، ويتضمن دورها  في هذا السياق العمل مع مجموعات ضغط في عشر دول عربية للتنسيق فيما بينها ودعمها في إنجاز أهدافها في تطوير وتفعيل سياسات ثقافية شفافة وديمقراطية في بلدانها.

تقوم اتجاهات سنوياً بإصدار تقريرين نصف سنويين عن التطورات في المنطقة على مستوى التشريعات الثقافية، البنى والهيكليات التنظيمية، التمويل الثقافي، الإنتاج والإبداع، إضافة إلى التغيرات الجوهرية والأساسية والتي يتوقع أن تؤثر على العمل في كل من الدول العربية العشرة المعنية بالبرنامج.

كما أطلقت اتجاهات في هذا السياق قاعدة بيانات السياسات الثقافية في المنطقة العربية http://www.arabcp.org/ وهو منصة مفتوحة للأفراد والمنظمات التي تعمل بشكل مباشر أو غير مباشر باتجاه تغيير السياسات الثقافية، سواء في بلدانهم أو في المنطقة ككل.

وبالتعاون مع المؤسسة الثقافية الأوروبية تقوم اتجاهات بإنجاز دراسات وترويجها على المستوى العربي والعالمي للتعريف بالتطورات الراهنة في المنطقة باللغتين العربية والانكليزية.


الحقوق محفوظة اتجاهات- ثقافة مستقلة 2017
تم دعم تأسيس اتجاهات. ثقافة مستقلة بمنحة من برنامج عبارة - مؤسسة المورد الثقافي